ضربة قاضية تخرج جمال بلماضي من برِ الأمان وتقدوده للأسوء
X
ضربة قاضية تخرج جمال بلماضي من برِ الأمان وتقدوده للأسوء

ضربة قاضية تخرج جمال بلماضي من برِ الأمان وتقدوده للأسوء

ضربة قاضية و مشاكل جديدة تقود الناخب الوطني جمال بلماضي, إلى طريق الخطأ بسبب قضية الدوليين الجزائريين يوسف البلايلي و زميله في المنتخب الوطني إسلام سليماني أين كشفت بعض التقارير الإعلامية أن لاعبين قامو بإلغاء متابعة بعضهما عبر منصة التواصل الإجتماعي الإنستغرام لأسباب شخصية.

وبعد هذه الخطوة التي قام بها نجوم “محاربي الصحراء” أزعجت حقا المدير الفني للخضر والذي بدوره يعمل على بناء علاقة قوية بين العناصر في صفوف المنتخب الوطني وكما أكد ذالك في العديد من الندوات الصحفية التي عقدها مؤخرا خاصة قبل إنطلاق وديتان منتخب نيجيريا وغينيا خلال شهر سبتمبر.

ومن هذا المنبر سيباشر التقني الجزائري، بفتح تحقيق بين الزُملاء في الخضر البلايلي و سليماني والتي أكدت فيها بعض الصحف المحلية أن هناك مشاكل كبيرة جعلت مهاجمين الأفناك يقومان بحظر بعضهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي وهل حظرو بعضهما في الواقع أو في المواقع فقط كما هو متداول.

الجماهير الجزائرية تعلق على ضربة القاضية لـ السوبر السليم يوسف البلايلي :

كما قال أحد المناصرين أن جمال بلماضي، فقد التحكم في عناصر الخضر ولم يعد مثل زمان كان مسيطرُ تماما على المجموعة وكلامه مسموع.

وعلق أبضا أحد المشجعين قائلا : هناك لقطة عند خروج نجم بريست السابق قام أفضل مدرب في إفريقيا 2019 بتبرير إخراجه وهذا ما أثار شكوك الجماهير الجزائرية والتي بدورها لم تفهم ما يحدث في بيت محاربي الصحراء.

 8,470 total views